لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         عاجل : مصرع شخص في عقده السادس بعد سقوطه من الطابق الثالث لمنزله بالعيون             تجاوزت قيمتها 12 مليار درهم: بإقليم كلميم تدشين وإعطاء انطلاقة عدة مشاريع تنموية المبرمجة بمناسبة عيد العرش المجيد… جزء مهم منها من أجل فك العزلة عن العالم القروي و تأهيل المجال الحضري             عضة كلب '' مسعور'' ترسل شخصين من قرية تغمرت بكلميم إلى المستعجلات             قالتها الصورة: العصّارات المتنقلة … مشروع فردي لشاب يتحدى البطالة في كلميم             بدعم من ولاية كلميم: قافلة طبية متعددة الاختصاصات لفائدة ساكنة الوسط القروي بإقليم كلميم             النقابة الوطنية للصحافة المغربية تعلن عن مؤازرتها للزميل '' حميد المهداوي '' وتعبر عن قلقها من استفزازات مدير '' لاماب '' (بلاغ)             بلاغ من الخارجية المغربية حول اتفاق الصيد مع الاتحاد الأوروبي             اختفاء فتاة قاصر بمرسى العيون و التحقيق يقود إلى إيقاف شخصين احتجزا قاصرتين             تعزية في وفاة والدة الأستاذ '' عبد الكريم الشافعي '' الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بأكادير             سؤال محرج و مطروح في كلميم: واش المنتخبون خصوم بلفقيه غادي يحضرو مهرجان أسبوع الجمل و لا غير فارعين ريوسنا بسيدي الهضري             ملف قضائي ساخن ينتظره المراكشيون : الفرقة الوطنية تحقق في خروقات والي مراكش السابق             البرلماني التجمعي '' خربوش '' من كلميم يسائل وزير الداخلية عن ضمان الحق في الاحتجاج السلمي             إيقاف شخص يروج المخدرات بميناء الداخلة             وفاة الممرضة السابقة '' الباتول الركراكي '' التي أحبت العيون وأحبتها ساكنة العيون (صورة)             الأمن يضع يده على '' الملثم '' الذي روع السمارة             عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            مشاهد من الأطلس المتوسط            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الأحد 22 يوليو 2018 | 14:16زوالا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 6 يوليوز 2018 الساعة 15:24

'' سعيدة شرف '' جبدات على راسها النحل: كذبت على سلطات طانطان و قالت ليهم راه ملصقات موسم أمكار تحمل صور لفنانة من البوليساريو


آش واقع / طانطان

نشرت المدونة الإعلامية " العالية أحمد مغربلها " تدوينة ردا على الفنانة المغربية  " سعيدة شرف "  هذه الأخيرة أثارت   الجدل بعد أن أوهمت سلطات طانطان بكون ملصقات موسم " أمكار " طانطان، تحمل صور لفنانة من البوليساريو، و هو ما  تفاعلت مع جميع الأجهزة الأمنية و الاستخباراتية بجدية، قبل ان يتضح أن الخبر عار من الصحة، بعد أن خلقة ارتباك و فوضى بالموسم.و قالت المدونة النشيطة في مجال الإعلام ، أن " سعيدة شرف " اخطأت هذه المرة و كانها بطلة الوطنية الوحيدة في هذه الربوع، فانانيتها و غيرتها جعلتها ترمي سهام عشوائية لم تصب الهدف و لم تنجح في خطتها و نواياها الخفية التي لا يعلمها احد الى الان، خانها تفكيرها بإدعائها ان احدى النساء بالملصق الرسمي لموسم الطنطان في نسخته 14 تعود لإحدى الفنانات بمخيمات البوليساريو و كانها بفعلتها اكتشفت عمل جبار و شككت في وطنية و مصداقية ابناء المنطقة الذين اشرفوا على تصميم الملصق. انتشر الخبر و كانه اكيد فهو صادر من من تدعي انها سفيرة الصحراء و الخبيرة في ثقافتها و تفاصيل تراثها ،اتهام رغم خطورته بخيانة الوطن الا انه تجاوز حدود المطار في وقت قياسي و خلق ضجة كبيرة و زعزعة، جعل اللجنة المنظمة تتخد قرار بنزع كل اللافتات الخاصة بالموسم في كل من ساحة السلم والتسامح، ووادي درعة و الطنطان و الوطية اضف الى ذلك سحب البطائق "البادجات" من جميع أعضاء اللجان و الضيوف فبكل بساطة فهي تحمل صورة زعمت المدعوة سعيدة شرف انها لفنانة في مخيمات الرابوني ، رغم ان الصور لم تثر انتقادات المقاطعون الذين يتصيدون كل صغيرة و كبيرة ، و سرعان ما تم إعادتها لاماكنها و اصحابها .مالاتعرفه الخبيرة حسب نرجسيتها في اهل الصحراء ان المخرج الشاب إبراهيم الخليل بيروك هو من صمم الملصق بانامله ابن قبيلة معروفة بوطنيتها بل ومواقفها والتاريخ والكتب تشهد على ذلك، كما ان المشرف على إعداد وتنفيذ الملصق الرسمي للنسخة 14 لموسم الطنطان الشاب الغني عن التعريف النعمة عبداتي ماء العينين الوطني الغيور ابن القبيلة المعروفة بالعلم والفقه و الثقافة و احد المساهمين بشكل كبير في عودة نسخ الموسم الجديدة و سبق له ان اشرف على الملصق الرسمي لنسخة موسم طانطان 2005 و 2017 .

سعيدة شرف اخطأت  تضيف المدونة " العالية " حين زعزعت الاجهزة الامنية بوشايتها الكاذبة و التي يعاقب عليها القانون،محاولة إفشال حدث وطني عالمي بإعباره مؤروث غير مادي للانسانية كما يعتبر من اهم المواعيد الثقافية الاجتماعية السياسية بالمغرب و من اعرق مواسم أهل الصحراء " موسم الطنطان" الذي تنظمه مؤسسة الموكار تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله .

يكفي أسماء لها وزن ثقيل في المجال الاعلامي و السينمائي ان تكون هي من ابدعت واختارت صور نساء الصحراء لتكون رمز من رموز الثقافة الحسانية بكل تواضع فاهل مكة ادرى بشعابها، ماقامت بفعله الفنانة الغريبة الأفكار راجع لعدة أسباب هي فقط من تعرفها "يمكن كان زين عندها يعود شفيكها هو الي نكر الملصق "او يمكن أيضا أن يكون السبب راجع لإفشال مشاريع الشباب أبناء طنطان وكليميم. الآن أصبح المستقبل الفني لسعيدة شرف في خطر بعد هذا الخطأ الغير مقبول خصوصا بعدما اتضح أن صورة المرأة هي عائدة لبعض صور إحدى نسخ موسم اموكار و بالضبط النسخة 11 ،بعد هذه الضجة تعود الأمور كما كانت وإعادة وضع اللافتات بمكانها وإرجاع البادجات لأصحابها . فايسبوكيون من الجنوب و معهم عدد كبير من المتضامنين من إعلاميين و جمعويين طالبوا برد الاعتبار للزميل " ابراهيم الخليل بيروك " و بتقديم اعتذار رسمي من طرف " سعيد شرف " .





 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا