لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         مجموعة مدارس '' بدوح'' لتعليم السياقة و جمعية وقاية للتربية على السلامة الطرقية ''يشرفان'' على إعادة صباغة ممرات الراجلين بشوارع كلميم             مياه الشرب تتدفق في شوارع كلميم والمكتب الوطني للماء في خبر كان (صورة)             جمجمة بشرية تعرض للبيع تستنفر أمن بني ملال             وتتوالى الانتصارات السياسية والدبلوماسية للمغرب             خلال جلسة صلح بآسا: آعيان قبيلتي الشرفاء الرقيبات و أيتوسى دارو يد فيد و نساو الخلافات (بيان)             آسا تحتضن لقاءا تاريخياً بين قبائل الشرفاء الرقيبات و قبائل أيتوسى             أمريكا تصفع خصوم المغرب و تعترف بسيادته على الصحراء             مكتب التواصل بوزارة الشؤون الخارجية الإسبانية ينفي ما نشرته وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية             قالتها الصورة: وقفة احتجاجة لعمال شركة '' أوزون '' للنظافة امام مقر جماعة كلميم احتجاجا على تأخر صرف أجورهم             حريق '' جوطية كلميم '' يتلف 3 محلات تجارية.. و الجيش و البومبية و الأمن و المخازنية و السلطة المحلية تمكنوا من إخماد الحريق و إنقاذ المواطنين (صورة)             عمال شركة '' أوزون '' للنظافة يحتجون في كلميم…و هذه مطالبهم             عاجل: حريق كبير ب ''جوطية'' كلميم             يا ربي السلامة: زوج يقتل زوجته بالعيون             عاجل.. تفكيك خلية إرهابية من خمسة أشخاص موالية لداعش بأسفي             أمام صمت فرع نقابة الصحافة : هل سيضع المسؤول الجهوي لقطاع الاتصال بكلميم حد ل '' منتحلي '' صفة ''صحافي '' والخارجين عن القانون             أمحيريش" .. أشهر أسواق الإبل في الصحراء منذ ثلاثة قرون            عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الأحد 17 فبراير 2019 | 13:53زوالا




أضيف في 2 شتنبر 2017 الساعة 21:14

هل أصبحت المؤسسات السجنية بالمغرب فضاء لتطوير المهارات الإجرامية...؟؟؟





بقلم: ذ ماء العينين اشبيهنا

ذلك أن تكرار الفعل الإجرامي من طرف من سبق لهم أن أكملوا عقوبتهم السالبة للحرية أو الذين استفادوا من عفو ملكي .وهو ما جرت به العادة قبيل الأعياد الدينية كما الوطنية، أصبح سمة لغالبية المفرج عنهم .

العودة إلى ارتكاب أفعال إجرامية يطرح أكثر من علامة استفهام حول شعارات من قبل تأهيل السجين، وادماجه داخل المجتمع بعد انقضاء فترة عقوبته الحبسية، وأخرى حول معايير العفو المتبعة.

ذلك أن مقتل عون سلطة ( مقدم ) أمس الجمعة أول أيام عيد الأضحى بإقليم مولاي يعقوب من طرف الجاني الذي سبق له ارتكاب جريمة قتل سابقة لم يكمل العقوبة التي حكم بها، ليخرج قبل سنتين بعفو ملكي.

الجاني ليس استثناء، فالقاعدة أصبحت هي أن كل من ولج إحدى المؤسسات السجنية لقضاء عقوبة حبيسة ، إلا ويسارع إلى العودة إليها بعد انقضاء المدة الزمنية التي حكم به، إما بفعل تطور السلوك الإجرامي لديه، أو تطوير مهاراته التي اكتسبها داخل مؤسسات تروج لتأهيل من تحتضنهم، ليبقى تأهيلها واضحة بصماته داخل المجتمع الذي بات يخشى من إقتراب الأعياد و المناسبات.

وهي فرصة للإجابة عن تساؤلات تطرح نفسها...ممن يفترض فيهم أن يجيبوا..؟؟؟

ماهي المعايير المتبعة لتمتيع السجناء من العفو..؟

ومن هي الجهة المسؤولة عن وضع لوائح المستفيدين...؟

أما تأهيل السجناء ومواكبتهم بعد انقضاء محكوميتهم، فعودتهم إلى ذات المؤسسات بسرعة البرق جواب شاف لزيف تلك الشعارات...؟؟؟؟

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا