لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         عاجل: أمن العيون يفك لغز سرقة 15 مليون سنتيم أمام وكالة بنكية             شخص في حالة هستيرية يثير الرعب وسط الشارع و يلحق خسائر بسياراتي أجرة بكلميم             موقف مؤثر و حزين جدا : أم تتوصل بنتيجة نجاح ابنها الذي فارق الحياة             سيارة تدهس شرطية مرور بالجديدة وتلوذ بالفرار             المدير الإقليمي للتعليم بكلميم يهنئ التلميذ صاحب أعلى معدل و جميع التلاميذ المتفوقين في امتحانات الباكالوريا وكذا جميع الفاعلين التربويين             عصابة ''الكريساج'' بالعيون في قبضة الأمن             هذا يهم عامل إقليم سيدي افني: عيب و عار أن تتجاهل حالة هذه الأسرة المعوزة (فيديو) ...!!!             إعلانات: نداء للمحسنين من أجل المساهمة في دعم مغسلة الرحمة بكلميم و إكرامًا لأموات المسلمين             إيقاف شخص بتهمة اختطاف واغتصاب امرأة بالداخلة             تنفيذا للتعليمات الملكية والتزام الحكومة بإنجاز المشاريع الكبرى: '' شرفات أفيلال '' تقوم بزيارة عمل لكلميم و سيدي افني             صورة و تعليق من موسم أسرير بكلميم             مصرع سائق دراجة نارية في حادثة سير مروعة بالعيون             بعد إنجاح الاستحقاق الوطني للبكالوريا: رسالة تنويه للمدير الإقليمي لوزارة التربية و التكوين بكلميم             توقيف شخص لتورطه في توجيه رسالة لمطربة عربية تتضمن تهديدا بالقتل             نتائج الباكلوريا -الدورة العادية- بمديرية طانطان موسم 2017/2018: معطيات جد مشجعة وأرقام غير مسبوقة             عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            مشاهد من الأطلس المتوسط            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الإثنين 25 يونيو 2018 | 13:16زوالا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 12 ماي 2018 الساعة 20:17

من كلميم : الاتحادي '' عمر أبكير '' يكتب : عائلة ال بوعيدا ورهان التاريخ ..


بقلم : ذ عمر أبكير _ الكاتب الإقليمي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بكلميم

إن المتتبع لتاريخ منطقة وادنون يحتار فعلا أمام ما شكلته على مر العصور وحدة القبائل ، والجاحد هو من ينكر أن اللبنات الاولى لتشكل ماسمي جبهة البوليساريو كان في هذه الجهة ، بل أن من يحلم أن حل معضلة الصحراء المغربية يمكن أن تكون خارج هذه المنظومة هو واهم .
إن الجهوية بمفهومها المتقدم واستعدادا للمرور للحكم الذاتي الواسع الصلاحيات هو رهين بنجاحها في جهة كلميم وادنون ولايمكن لأهالينا الصحراويين المغاربة أن يثقوا هنالك بمخيمات الحمادة وهم يرون هذا الحلم يجهض بكلميم لأسباب معروفة ، فهل تتخلى عائلة ال بوعيدة عن دورها التاريخي الذي حملته لها قبائل تكنا وتسلم زمام الامر لمن دخلوا السياسة وتدبير الشأن المحلي من الباب الضيق ؟ هل الشعارات التي رفعت في الانتخابات لمحاربة الفساد ولوبياته ، اصبحت شعارات للاستهلاك ليس إلا ؟ .
إن ال بوعيدة ومعهم الشرفاء الذين اختارو ان تبقى أياديهم بيضاء أمام مفترق طريق خطير ، فالاستسلام لرعونة المغضوب عليهم في اوساط ساكنة كلميم وغيرها من مداشر اسا والطانطان وسيدي افني ، أمر خطير للغاية فالحلم الذي تحقق بوصول مثقفين لتسيير الشأن العام داخل جهة كلميم وادنون بقي حلما غير قابل للتحقق بفضل وضع كافة العراقيل أمام العجلة والامر أصبح واضحا بل الرسالة مفهومة من طرف من يهمهم الامر " نحن لانريد مثقفين .. نحن نريد ..." ، فلماذا الانتخابات إذا ؟ وأي ثقة تنتظر في الجانب الاخر من الضفة لتقبل مفهوم الحكم الذاتي . 





إن الصحراويين ليسوا سذجا وليسوا بلداء ، فالاستدراج وتعليق الفشل على أشخاص بأعينهم لن تتقبله هذه العقلية الواعية لأنها تعرف حقيقة أسباب الفشل الذريع ومن وراءه ، إن استمالة عناصر فاشلين غير مرغوب فيهم شعبيا ( والكل يعلم كيف تحصلوا على اصوات الناخبين ) من أجل ضرب مرتكز أساس في كينونة الصحراويين المغاربة سواء في الداخل والخارج أمر مرفوض والعمل على فرض الامر الواقع مرفوض ، وهو ما يجعلنا نتساءل هل تنهي عائلة البوعيدة تعاقدها مع ساكنة وادنون ؟ وهل تعي الدولة أن محاسبة الفاسدين بهذه الجهة من الاولويات قبل ترتيب أية أوراق ، فالشعب يريد محاكمة من ملفاتهم في أدراج المحاكم وقد نتنت رائحتها بسبب الزمن ؟ إن الحكم الذاتي الموسع الصلاحيات ورغم تحييد هذه الجهة لن يتأتى الا بمراجعة صريحة لسياسة الدولة في التعامل مع منطقة وادنون التي شكلت على مر العصور عصب الاستقرار وميزان الولاء للعرش العلوي ، وإن أي تغييب لتاريخ هذه المنطقة ستكون عواقبه جسيمة إذ على المستوى القريب أو البعيد. 
ولال بوعيدة أقول ماقال النبي صلى الله عليه وسلم وقد اجتمع عليه كبار قريش يعرضون عليه الدنيا بماوسعت فقال :القولة المشهورة " والله لو وضعتم الشمس عن يمني والقمر على شمالي ما رجعت عن هذا الامر .. " إنه الناريخ فأياكم ثم إياكم .

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا