لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         إنقاذ 30 بحارا من الغرق بسواحل طرفاية إثر جنوح مركب للصيد التقليدي             حجز وإتلاف مواد منتهية الصلاحية بآسا             العثماني: الحفاظ على السيادة الترابية والوطنية لا يقبل المساومة والتساهل             الحموشي ينوه بضابط شرطة رفض تلقي رشوة من مهرب ذهب بفاس (صورة )             عاجل: أمن كلميم يعثر على سيارة مرسيدس مسروقة بانزكان             تعزيز شبكة الإنارة العمومية بدواوير جماعة أباينو بإقليم كلميم             توقيف خمسيني إدعى أنه '' عيسى ابن مريم '' بالعيون             استقالة أعضاء هيئة المساواة وتكافؤ الفرص التابعة للمجلس الإقليمي ﻵسا الزاك             كلميم: اعتداء خطير بالسلاح الأبيض والجاني في حالة فرار             تعيين الإطار '' المختار زبيلا '' مندوبا إقليميا للصحة بكلميم بالنيابة             الموقوف أبدى مقاومة عنيفة لرجال الشرطة: فرقة الدراجين بكلميم توقف شخصا مبحوثا عنه من أجل السرقة و الضرب و الجرح (صورة الضحية)             تفكيك معمل سري لصنع ''الماحيا'' ببوجدور و إيقاف صاحبه             أمن العيون يوقف سبعة أشخاص مبحوث عنهم في يوم واحد             انطلاقة أشغال مشروع تهيئة فضاء عمومي بجماعة أباينو بإقليم كلميم             الجمعية التنموية لمدربي السياقة و محبي السلامة الطرقية بالعيون تنظم نشاط ميداني بالسلامة الطرقية             أمحيريش" .. أشهر أسواق الإبل في الصحراء منذ ثلاثة قرون            عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الجمعة 18 يناير 2019 | 21:46 مساء ً - بتوقيت العيون




أضيف في 25 أكتوبر 2018 الساعة 10:43

تفشي كبير لظاهرة التشرد بكلميم أمام عجز مصالح وزارة '' الحقاوي '' للتصدي لها ( صور)





آش واقع/ كلميم

تعاني مدينة كلميم ، من ظاهرة التشرد التي تؤرق حياة الساكنة المحلية، وتهدد الطابع المحافظ الذي يميزها بشكل أكبر عن بقية المدن المجاورة . وتشمل ظاهرة التشرد بصفة عامة كافة الفئات العمرية بالإقليم من أطفال ونساء ورجال متقدمين في السن، كما تشمل أيضا بعض الشرائح الاجتماعية التي تعاني من الفقر المدقع وتحتاج إلى التفاتة عميقة لوضع حد لمعاناتها اليومية مع لقمة العيش.

وقد بات منظر مدينة كلميم بوابة الصحراء مؤلما جدا لساكنتها وضيوفها القادمين من داخل المغرب وخارجه في ظل تكريس هذا الواقع المزري .إذ يكفي أن تقوم بجولة عابرة بأحياء وأزقة المدينة و أمام المساجد بالليل أو النهار، لتكتشف العديد من المشردين الذين يتجولون بحثا عن لقمة سائغة، يطردون بها شبح الجوع والعطش الذي يهدد حياتهم يوميا، كما ستكتشف أيضا أولائك الذين يبيتون في العراء، ويتحملون قسوة البرد وشدة الطبيعة والأجواء المتقلبة ،يستوطنون الأرصفة، و يعيشون دوما على القمامات المنزلية بشكل مريع يسيء لسمعة المنطقة بشكل عام.

وفي السياق ذاته، أجمع عدد من الفاعلين على أن التشرد ظاهرة دخيلة على مجتمعنا المحلي، وتحتاج لمزيد من اليقظة والتعبئة من أجل الحد من إفرازاتها السلبية...، كما تعتبر بالنسبة لهم ظاهرة اجتماعية سلبية تخلف وراءها مجموعة من الآثار السيئة التي تشكل في نظرهم وبالا على كافة شرائح المجتمع ، باعتبارها مجالا رئيسيا لمجموعة من السلوكيات الشاذة، مضيفين أن جميع قيم الانضباط للقوانين والأعراف تسقط لدى المشردين القاطنين بالشارع العام،و الذين لا يعترفون إلا بالانحراف والشراسة في التعامل وتعاطي المخدرات، وكافة أنواع الموبقات و المحرمات الأخرى ، مشيرين إلى أن التشرد في حد ذاته إفراز لمشكلات أخرى متشابكة ذات علاقة مباشرة بغياب العدالة الاجتماعية و تكريس التفاوتات الاجتماعية بصفة عامة و بالتفكك الأسري، والنشوء في بيئة غير طبيعية، مرتبطة أكثر بانحراف القائمين على شؤون الأسرة الصغيرة، والهجرة غير الطبيعية من القرى نحو المدن الكبيرة، مؤكدين على أن المشردين عموما لا يحسون بالانتماء للمجتمع، لأنهم يعيشون بشكل دائم حالة من الانفصام الداخلي الذي يتحول إلى حقد على المجتمع بعدما يجنحون إلى الإجرام والسرقة وقطع الطريق، والتسول وغيره من الظواهر المصاحبة للتشرد.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا