لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         مقال رأي: الأقاليم الجنوبية بين الرفاهية والبطالة             وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين جراء انهيار صخري بجرادة             فيدرالية الناشرين تعقد لقاءا تواصليا جهويا بالداخلة إستعداد للمؤتمر الوطني             النقابة الوطنية للصحافة المغربية تنظم حفلا فنيا بمناسبة اليوم الوطني للإعلام             ارتفاع عدد الصحف الإلكترونية التي لاءمت وضعيتها القانونية مع مقتضيات مدونة الصحافة والنشر الجديدة             لاول مرة بطلات مغربيات للقفز بالمظلات في البطولة العربية بني ملال             المدون '' ماء العينين اشبيهنا '' يكتب : حتى لا تضيع ساعة الجميع             '' بوعيدة '' رئيس جهة كلميم وادنون يحظى بترحيب خاص في منطقة السماهرة بأيت باعمران             إيقاف السائق الذي تسبب في حادثة سير نجمت عنها وفاة تلميذ بمكناس             فاجعة بحرية بالساحل الشمالي لطانطان بعد غرق مركب للصيد و فقدان 12 شخصا             قالتها الصورة: عناق حار بين '' بوعيدة '' و '' بوليد '' في منطقة السماهرة بأيت باعمران …و على العهد و الوفاء بجهة وادنون مواصلون             هذا هو التوقيت المدرسي الجديد الذي أعلنت عنه أكاديمية جهة كلميم وادنون (بلاغ)             سلطات أمن كلميم تنفي اعتقال تلميذ أو استخدام العنف و القوة اتجاه الاحتجاجات التلاميذية ضد التوقيت المدرسي             بالفيديو: تلاميذ يحتجون ضد ''الساعة'' بكلميم             تصاعد وتيرة احتجاجات التلاميذ بكلميم ضد التوقيت الجديد تدفع الأمن إلى محاصرة المسيرات أمام مقر النيابة الإقليمية             عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            مشاهد من الأطلس المتوسط            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 | 17:49عصرا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 25 أكتوبر 2018 الساعة 10:43

تفشي كبير لظاهرة التشرد بكلميم أمام عجز مصالح وزارة '' الحقاوي '' للتصدي لها ( صور)





آش واقع/ كلميم

تعاني مدينة كلميم ، من ظاهرة التشرد التي تؤرق حياة الساكنة المحلية، وتهدد الطابع المحافظ الذي يميزها بشكل أكبر عن بقية المدن المجاورة . وتشمل ظاهرة التشرد بصفة عامة كافة الفئات العمرية بالإقليم من أطفال ونساء ورجال متقدمين في السن، كما تشمل أيضا بعض الشرائح الاجتماعية التي تعاني من الفقر المدقع وتحتاج إلى التفاتة عميقة لوضع حد لمعاناتها اليومية مع لقمة العيش.

وقد بات منظر مدينة كلميم بوابة الصحراء مؤلما جدا لساكنتها وضيوفها القادمين من داخل المغرب وخارجه في ظل تكريس هذا الواقع المزري .إذ يكفي أن تقوم بجولة عابرة بأحياء وأزقة المدينة و أمام المساجد بالليل أو النهار، لتكتشف العديد من المشردين الذين يتجولون بحثا عن لقمة سائغة، يطردون بها شبح الجوع والعطش الذي يهدد حياتهم يوميا، كما ستكتشف أيضا أولائك الذين يبيتون في العراء، ويتحملون قسوة البرد وشدة الطبيعة والأجواء المتقلبة ،يستوطنون الأرصفة، و يعيشون دوما على القمامات المنزلية بشكل مريع يسيء لسمعة المنطقة بشكل عام.

وفي السياق ذاته، أجمع عدد من الفاعلين على أن التشرد ظاهرة دخيلة على مجتمعنا المحلي، وتحتاج لمزيد من اليقظة والتعبئة من أجل الحد من إفرازاتها السلبية...، كما تعتبر بالنسبة لهم ظاهرة اجتماعية سلبية تخلف وراءها مجموعة من الآثار السيئة التي تشكل في نظرهم وبالا على كافة شرائح المجتمع ، باعتبارها مجالا رئيسيا لمجموعة من السلوكيات الشاذة، مضيفين أن جميع قيم الانضباط للقوانين والأعراف تسقط لدى المشردين القاطنين بالشارع العام،و الذين لا يعترفون إلا بالانحراف والشراسة في التعامل وتعاطي المخدرات، وكافة أنواع الموبقات و المحرمات الأخرى ، مشيرين إلى أن التشرد في حد ذاته إفراز لمشكلات أخرى متشابكة ذات علاقة مباشرة بغياب العدالة الاجتماعية و تكريس التفاوتات الاجتماعية بصفة عامة و بالتفكك الأسري، والنشوء في بيئة غير طبيعية، مرتبطة أكثر بانحراف القائمين على شؤون الأسرة الصغيرة، والهجرة غير الطبيعية من القرى نحو المدن الكبيرة، مؤكدين على أن المشردين عموما لا يحسون بالانتماء للمجتمع، لأنهم يعيشون بشكل دائم حالة من الانفصام الداخلي الذي يتحول إلى حقد على المجتمع بعدما يجنحون إلى الإجرام والسرقة وقطع الطريق، والتسول وغيره من الظواهر المصاحبة للتشرد.

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا