لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         الموقوف أبدى مقاومة عنيفة لرجال الشرطة: فرقة الدراجين بكلميم توقف شخصا مبحوثا عنه من أجل السرقة و الضرب و الجرح (صورة الضحية)             تفكيك معمل سري لصنع ''الماحيا'' ببوجدور و إيقاف صاحبه             أمن العيون يوقف سبعة أشخاص مبحوث عنهم في يوم واحد             انطلاقة أشغال مشروع تهيئة فضاء عمومي بجماعة أباينو بإقليم كلميم             الجمعية التنموية لمدربي السياقة و محبي السلامة الطرقية بالعيون تنظم نشاط ميداني بالسلامة الطرقية             اختفاء مستشار جماعي بإقليم كلميم مطلوب لدى الفرقة الوطنية… و الحديث عن مغادرته للتراب الوطني             إيقاف لص متخصص في سرقة محلات تجارية بالعيون             اعتقال ثلاثيني بتهمة محاولة هتك عرض طفلة بالعيون             سلطات العيون تبعد اسبانيا بسبب انتمائه لتيار معادي للوحدة الترابية للمملكة             رئيس الحكومة: هدفنا استفادة العالم القروي من ثمار التنمية             و أخيرا: تعيين طبيبة و ممرضين بالمكتب الجماعي لحفظ الصحة بكلميم             شخص يضرم النار في نفسه يستنفر أمن طانطان             في انتظار بلاغ رسمي : أمن العيون يوقف شخصا بتهمة الانتماء إلى تنظيم إرهابي             المجلس الإقليمي لسيدي افني يعقد دورته العادية لشهر يناير و يصادق بالإجماع على نقط جدول الأعمال السبعة             البرلماني الاتحادي '' محمد الحبيب نازومي '' يوجه سؤال كتابي لوزير التعليم حول وضعية قطاع التربية و التكوين بجهة كلميم وادنون (وثيقة)             أمحيريش" .. أشهر أسواق الإبل في الصحراء منذ ثلاثة قرون            عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الخميس 17 يناير 2019 | 08:32صباحا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 3 نونبر 2018 الساعة 12:39

كلمة رئيس جهة العيون الساقية الحمراء في افتتاح فعاليات المنتدى المغربي الفرنسي المنظم بالعيون





آش واقع / العيون

 

بسم الله الرحمان الرحيم  والصلاة والسلام على أشرف المرسلين

 

 

- السيدة : كاتبة الدولة المكلفة بالتجارة الخارجية ؛

 

- السيد: رئيس غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بالمغرب ،

 

- السيد: والي الجهة ؛

 

- السادة  مدراء الأبناك والشركات  ،

 

- السادة ممثلو  وسائل الإعلام

 

- أيها الحضور الكريم

 

       لي عظيم الشرف أن أرحب بكم في مدينة العيون حاضرة الاقاليم الجنوبية للمملكة، التي ما فتئت ترسخ مكانتها كقطب صاعد في مجال الأعمال والاستثمار، وذلك تماشيا مع الرؤية المتبصرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الذي يحرص على أن تكون هذه الربوع من المملكة حلقة وصل بين المغرب وعمقه الافريقي، وجسرا للتفاعل الإيجابي مع محيطه الاقليمي، وملتقى لتدعيم الشراكات شمال-جنوب .

 

       وبهذه المناسبة، أتقدم بخالص الشكر لضيوفنا الكرام على تلبية دعوة المشاركة في منتدى الأعمال المغربي-الفرنسي الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة نصره الله. ونتمنى أن يشكل فرصة حقيقية للفاعلين الاقتصاديين للاطلاع عن قرب على إمكانيات الاستثمار والشراكة بالجهة في ظل التفعيل والتنزيل المتواصل لمشاريع عقد برنامج التنمية الجديد للأقاليم الجنوبية، لاسيما بعد إنجاز العديد من البنيات التحتية بمعايير دولية تشكل أرضية لانبثاق دينامية تنموية حقيقية. كما نتمنى أن يسهم تنظيم مثل هذه المنتديات في تحسين جاذبية تراب الجهة وتقوية تنافسيته، وفتح آفاق جديدة أمام المستثمرين بالجهة، وربطهم بالأسواق الوطنية والدولية، ومواكبة الجهود الكبرى التي تبذلها الدولة لتأهيل البنيات التحتية ولإنعاش وتطوير المقاولات الصغرى والمتوسطة.

 

   حضرات السيدات و السادة ،

 

        لقد كنا حريصين في مجلس الجهة، منذ بداية الفترة الانتدابية الحالية، على تعزيز التواصل والعمل المشترك لتطوير اقتصاد الجهة، وجعلها ضمن اهتمامات الفاعلين الاقتصاديين الفرنسيين والمغاربة. وفي هذا الاطار،  كنا سباقين على مستوى الأقاليم الجنوبية لعقد اتفاقية شراكة مع غرفة التجارة والصناعة الفرنسية، وافتح قوسا هنا لأشكر السيد رئيس غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بالمغرب على تفاعله الايجابي مع الجهة، وإقدامه على افتتاح مقر للغرفة بمدينة العيون، مما ساهم في فتح قنوات مباشرة للتواصل والتعاون المستمر بين رجال الأعمال والفاعلين المؤسساتيين بالجهة  ونظرائهم الفرنسيين.

 

       وجدير بالذكر أن الشراكة مع الغرفة الفرنسية تتماشى مع أهداف العلاقة الاستراتيجية التي تربط المملكة المغربية بفرنسا، والمبنية على روابط إنسانية وتاريخية  متجذرة  بحكم المصالح المشتركة التي تربط البلدين. وأود بدوري، من هذا المنبر ، أن أشيد بعمق العلاقات السياسية والاقتصادية مع فرنسا ، وأحيي المواقف المشرفة لهذا البلد العضو في مجلس الأمن ، ودفاعه اللامشروط عن القضايا المصيرية للمملكة.

 

     وعليه، فإننا سنعمل على تعزيز انفتاح اقتصاد الجهة ، خاصة في مجالات التجارة واللوجستيك والطاقات المتجددة والصيد البحري والخدمات الأساسية ، وبالتالي ترسيخ آليات السلم والتعايش، وجعل هذه الربوع واحة للاستقرار في ظل التوترات والمخاطر الأمنية التي تهدد منطقة الساحل والصحراء .

 

     ووعيا منا بضرورة الرقي بهذه العلاقات المتميزة مع الجانب الفرنسي، سنحرص على إنجاز مشاريع مهيكلة مشتركة ذات بعد استراتيجي وزخم اقتصادي قوي. وفي هذا السياق، صادقنا في مجلس الجهة على اتفاقية شراكة نوعية لخلق وتسيير منطقة صناعية ولوجستيكية بمدينة المرسى، وهي الاتفاقية المبرمجة للتوقيع هذا الصباح  مع شركائنا خلال فعاليات هذا الملتقى.

 

أيها  الحضور الكريم  ،

 

     إن اتفاقية المنطقة الصناعية بالمرسى تدخل في إطار عقد برنامج التنمية المندمجة الموقع أمام جلالة الملك خلال زيارته الميمونة لمدينة العيون، وتهم  محور التجارة الخارجية المتعلق بدعم التصدير. لكننا حرصنا في اجتماعات لجنة القيادة على إعادة النظر في هذا المشروع لكي يتمحور حول إحداث وتسيير منطقة صناعية على مساحة 40 هكتار ومنطقة لوجستيكية على مساحة 35 هكتار بمدينة المرسى.

 

     وجدير بالذكر أن هذا المشروع النوعي والطموح سيسهم في دعم الحركية التجارية مع السوق الفرنسية والأسواق العالمية، ويعزز من مقومات التصنيع والتصدير بالجهة، وخاصة بالنسبة للمنتوجات البحرية والفوسفاطية، ونطمح إلى الاستفادة من الخبرة الفرنسية وتوظيفها في تدبير هذه المنطقة، وذلك بشراكة وتنسيق مع غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بالمغرب .

 

  ومما لاشك فيه ، فمشروع المنطقة الصناعية واللوجستيكية ستكون له انعكاسات جد مهمة على مستوى خلق فرص الشغل لشباب المنطقة، والحد من آفة البطالة بالجهة، وبالتالي فهذا المشروع يعد ترجمة على أرض الواقع للتوجيهات الملكية السامية الواردة في خطب صاحب الجلالة نصره الله ، سواء بمناسبة عيد العرش المجيد أو ثورة الملك والشعب ، أو خلال افتتاح البرلمان ، وخاصة في ما يتعلق بتشغيل الشباب وربط التكوين بسوق الشغل ودعم المقاولات الصغرى والمتوسطة. وقد حث جلالته في خطابه الأخير بمناسبة ثورة الملك والشعب على ما يلي :

 

 

" إثارة الانتباه مجددا، وبكل استعجال، إلى إشكالية تشغيل الشباب، لاسيما في علاقتها بمنظومة التربية والتكوين..... والقيام بمراجعة شاملة لآليات وبرامج الدعم العمومي لتشغيل الشباب، للرفع من نجاعتها، وجعلها تستجيب لتطلعات الشباب، "

 

انتهى كلام جلالة الملك.

 

 

حضرات السيدات و السادة ،

 

        فضلا عن المؤهلات الطبيعية والضريبية بالجهة، لا بد من الاشادة بالدينامية التي أعطى انطلاقتها جلالة الملك حفظه الله على مستوى الحكامة وخاصة ما يتعلق  بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار، والذي يهدف إلى مواكبة النسيج المقاولتي وإنعاش الاستثمارات على مستوى الجهة. وما سترتب عن هذا الاصلاح من هيكلة ناجعة  للمراكز الجهوية، وتبسيط مساطر  الاستثمار، وتشكيل فضاء استثماري منسجم.

 

 

    وفي نفس السياق، لا بد من الاشادة بمشروع ميثاق تفعيل اختصاصات الجهات والانخراط التدريجي في تنزليها وفق خصوصيات كل جهة والإمكانيات المالية والبشرية. ويهدف الميثاق إلى تدقيق مضمون اختصاصات الجهات، الذاتية منها والمشتركة، مع إبراز التزامات القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية وفق رزنامة محددة الآفاق والمراحل. وكما تعلمون ، سيتعزز هذا المنحى بصدور ميثاق اللاتمركز الاداري، وخاصة بعد مصادقة المجلس الوزاري عليه في غشت الماضي، وسيشكل نقل العديد من الصلاحيات على مستوى اتخاذ القرار من الإدارة المركزية إلى فروعها في الجهات، تطورا كبيرا في أنماط الحكامة، ودفعة قوية لمسار الجهوية المتقدمة ببلادنا.

 

 

      وختاماً، لا يسعني إلا أن أتوجه بخالص الشكر لكل من ساعد في تنظيم هذا المنتدى، آملين أن تخلص أعماله إلى ما نتطلع إليه جميعا من ابراز المؤهلات التي تزخر بها الجهة. وعليه، أجدد الدعوة للمقاولات والشركات الوطنية والفرنسية لدراسة فرص الاستثمار بالجهة، قصد المساهمة في خلق الثروات وتسريع وتيرة النمو وفق إطار يراعى التوازن المطلوب بين الطموحات المشروعة لأبناء جهتنا الواعدة  في غد أفضل، وبين تطلع شركائنا إلى توفير مناخ أعمال جذاب قادر على استقطاب المزيد من الاستثمارات المنتجة  للثروة وفرص الشغل .

 

 

شكرا على حسن الاصغاء ، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا