لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         عضة كلب '' مسعور'' ترسل شخصين من قرية تغمرت بكلميم إلى المستعجلات             قالتها الصورة: العصّارات المتنقلة … مشروع فردي لشاب يتحدى البطالة في كلميم             بدعم من ولاية كلميم: قافلة طبية متعددة الاختصاصات لفائدة ساكنة الوسط القروي بإقليم كلميم             النقابة الوطنية للصحافة المغربية تعلن عن مؤازرتها للزميل '' حميد المهداوي '' وتعبر عن قلقها من استفزازات مدير '' لاماب '' (بلاغ)             بلاغ من الخارجية المغربية حول اتفاق الصيد مع الاتحاد الأوروبي             اختفاء فتاة قاصر بمرسى العيون و التحقيق يقود إلى إيقاف شخصين احتجزا قاصرتين             تعزية في وفاة والدة الأستاذ '' عبد الكريم الشافعي '' الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بأكادير             سؤال محرج و مطروح في كلميم: واش المنتخبون خصوم بلفقيه غادي يحضرو مهرجان أسبوع الجمل و لا غير فارعين ريوسنا بسيدي الهضري             ملف قضائي ساخن ينتظره المراكشيون : الفرقة الوطنية تحقق في خروقات والي مراكش السابق             البرلماني التجمعي '' خربوش '' من كلميم يسائل وزير الداخلية عن ضمان الحق في الاحتجاج السلمي             إيقاف شخص يروج المخدرات بميناء الداخلة             وفاة الممرضة السابقة '' الباتول الركراكي '' التي أحبت العيون وأحبتها ساكنة العيون (صورة)             الأمن يضع يده على '' الملثم '' الذي روع السمارة             بالصور: تفكيك عصابة إجرامية تنشط في مجال تزوير وثائق السفر والإقامة واستعمالها في تسهيل وتنظيم عمليات للهجرة الغير الشرعية             العثور على رضيعة حية ببويزكارن بإقليم كلميم             عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            مشاهد من الأطلس المتوسط            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الأحد 22 يوليو 2018 | 04:33صباحا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 1 أبريل 2018 الساعة 19:48

الوزير الرباح ... جوزيف غوبلز المغرب





بقلم: ذ الحسين فعراس

إن الدارس للتاريخ السياسي والعسكري للدولة الألمانية (النازية ) سابقا ، يرى الدور الكبير الذي لعبه مهندس ماكينة الدعاية السياسية لدى ألمانيا النازية ولدى أدولف هتلر الوزير "جوزيف كوبلز "  بفضل ماكان يروج له من دعايات و أكاذيب جعلت منه أستاذ الإعلام المضلل بامتياز عبر ترويج الفكر النازي للشعب الألماني بطريقة أقل مايقال عنها رغم خبثها أنها ذكية.

ولأن التاريخ أو بالأحرى الأحداث تعيد نفسها خرج مؤخرا السيد عزيز الرباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة في لقاء استضافته فيه تلفزة العيون الجهوية بتصريح مثير للجدل مفاده أن نسبة 76 في الذين يشتغلون في الفوسفاط هم أبناء المنطقة ، وبذلك يكون هذا الأخير قد ضرب في الإحصائيات الرسمية للمندوبية السامية للتخطيط التي صنفت جهة العيون على أنها الجهة التي تحوي أكبر نسبة للبطالة برقم 17 في المائة ، إن الذي لا يعرفه السيد الوزير أو يعرفه ويحاول التغاظي عنه ، هو ان مدينة الحلوة وخصوصا بعد تصريحه هذا تعيش احتقان اجتماعي غير مسبوق ، بفعل ما ألت إليه الاوضاع لا لشيء إلا لأن الصحراويين حرموا من خيراتهم و امتيازتها ، وهنا لازال الفاعل السياسي يتحكم ويلقي قبضته على بوصلة المدينة شرقا وغربا شمالا وجنوبا ، توظيفات مشبوهة و صفقات خيالية وتجزئات سكنية بلا حسيب ولارقيب ، والفئة المستفيدة هي الفئة التي تقدم ولاءاتها وتقبل بأنصاف الحلول ( تنمية بشرية ، شركات حراسة ...) وحاملي الشهادات يتعرضون بشكل شبه يومي  لأشد أنواع الضرب والتنكيل والترهيب . ألم يحن الوقت للفاعل المركزي بأن يعيد ترتيب البيت الداخلي لمدينة العيون أم أن المزايدات السياسية وتقلب المواقف تجعل هذا الأخير يمارس سياسة (عين و أذن الميكة ) على حد قول البعض.

إن المثير للسخرية و الضحك أيضا أن هذه المعطيات لم تتوقف عند وزيرنا هذا فحسب بل ذهبت إلى أبعد من ذلك ، حيث أعد أحد مكاتب الدراسات المغربية "فايلانس " دراسة حول مؤشر الرفاهية حيث تبوأت الصدارة جهة العيون الساقية الحمراء كأعلى معدل للرفاه حيث نسبة الدخل والمساواة و الاستفادة من الصحة والتعليم والسكن ، وهو أيضا مايطرح عدة استفهامات حول مدى صحة هذه المعطيات من عدمها فالكل يجزم بأن التنمية في الصحراء هي تنمية حجرية بقدر ماهي بشرية جعلت من منتخبين وأعيان أباطرة في السلطة والمال ، فالغني يزداد غنى والفقير يزداد فقرا.

في الأخير نقول للسيد الوزير كسلطة تنظيمية وتنفيذية له مفاتيح القرار  : يستطيع الكذب ان يدور حول الأرض في انتظار أن تلبس الحقيقة حذائها.

ماهكذا تحلب النوق يا الرباح…

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا