لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         الدكتور '' عبد الرحمان غياث '' بكلميم يهنئ جلالة الملك بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب المجيد             رئاسة النيابة العامة تطيح بصاحب '' أوديو'' الماستر مقابل الملايين … التحقيق مستمر للوصول إلى باقي المتورطين             جمعية حماية المستهلكين بآسا الزاك تدعو السلطات الأمنية إلى مراقبة أسعار تذاكر الحافلات خلال أيام عيد الأضحى             مجرد كاريكاتير : والي كلميم '' الناجم أبهاي '' و رئيس المجلس الإقليمي لكلمي             ارتفاع أسعار أضحية العيد في سوق كلميم …و المواطنون يشتكون من '' الشناقة ''             أمن فاس يوقف سيدة '' منقبة '' بتهمة ترويج الأقراص المخدرة             أمن العيون يوقف شخصا بتهمة هتك عرض فتاة و محاولة اغتصابها             وفاة كوفي عنان الأمين العام السابق للأمم المتحدة في مستشفى بسويسرا             ما حقيقة '' أوديو'' الماستر مقابل الملايين الذي ألهب المواقع الاجتماعية …؟؟؟             سلا: جدار عمارة يهدد حياة الساكنة والسلطات لا تستجيب للشكاية             العيون: إيقاف شخصين بتهمة الاعتداء على مسكّن الغير و السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض             واحة اكيسل بكلميم تحتضر…فهل من منقذ             مسافرون من الصحراء عالقون بمطار محمد الخامس يحتجون على '' لآرام ''             الكاتب العام لعمالة إقليم سيدي افني يعطي انطلاقة تدشين طريق بجماعة إمي نفاست             في عز عيد الأضحى : شركة '' أوزون '' للنظافة بكلميم تحرم عمالها من أجورهم الشهرية …بيان             عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            مشاهد من الأطلس المتوسط            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الإثنين 20 أغسطس 2018 | 00:43 ليلا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 7 ماي 2018 الساعة 13:29

مقال رأي : هل أصيب أخنوش بلعنة جهة كلميم واد-نون…؟؟؟


بقلم : ذ. محمود نجدان باحث في سلك الدكتوراه

يبدوا أن عزيز أخنوش اكتوى بنارين هذه الأيام، نار حملة المقاطعة التي زعزعت قوته الإقتصادية كبروفايل رجل أعمال ناجح حكمت الأقدار على شركاته أن تشهد أدنى انخفاض ببورصة البيضاء منذ تأسيسها ، ليدنوا نحو الأسفل ضمن قائمة أثرياء "فوربس" بخسارة حوالي 900 مليار سنتيم خلال شهر فقط.
هذه الخسارة الإقتصادية التي كانت معززة بخسارة سياسية لرجل حريص على تلميع صورته أمام الجميع استعدادا لاستحقاقات 2021 لاشك أنها ستعيد ترتيب أوراق الذين يدفعون بعزيز أخنوش ، فالرجل سرعان ما أدرك الجميع كونه ليس إلا فزاعة أتيحت لها جميع الإمكانيات لكسب تعاطف الناس وإعادة الثقة للأحزاب السياسية، لكن مع أول إختبار فشل وصار الآن العدو الأول للمغاربة في حملتهم ضد جشع الشركات ورؤوس الأموال.
 بلوكاج جهة كلميم واد-نون والطريقة التي تعامل بها أخنوش مع ممثلي حزبه بمجلس الجهة عبر تهميشهم ومحاربتهم، شكلت ضربة موجعة أيضا له وأظهرته في شكل ضعيف غير قادر على التواصل و مواجهة منتخب يعرقل عمل جهة كلميم واد-نون بأوامر من إلياس العمري الذي بات همه الوحيد اصطياد عثرات أخنوش ونصب كمناء لوقف زحفه وإثبات فشل رهان المخزن على أخنوش وحزبه بعدما تعمد على دفع الياس وحزبه الى الوراء بعد الانتخابات التشريعية الأخيرة.





بيد أن كل هذا تهاوى بسرعة كبيرة، خاصة فقدان ثقة ساكنة جهة كلميم وادنون ومطالبتها لرئيس الجهة بالتخلي عن لونه الحزبي الذي تخلى عنه و لم يعد يسانده في معركته عبر هاشتاغ تم تداوله على نطاق واسع #بوعيدة_يمثلني و #حزب_الاحرار_لا_يمثلني ، أبان بشكل كبير فشل عزيز أخنوش و "مسار(ه)" الذي لم يعد يشكل "ثقة" إلا لدى من يظنون أن عزيز أخنوش لازال يمتلك نفس القوة التي جاء بها.
أخنوش الذي كانت مهمته ايقاف تقدم حزب العدالة والتنمية بعدما فشل إلياس العمري في وقف زحفه، أضحى الان بين سندان فقدان الشعبية و ضربات حزبي العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة، الحزبين اللدودين اللذين لن يتوانوا في تقديم جميع التنازلات فيما بينهم للإطاحة بالوافد الجديد الذي فشل في فك بلوكاج جهة كلميم وادنون وهاهو  الآن يفشل أيضا في فك شفرات المقاطعة التي كلفته خسارة إقتصادية وسياسية قد تعصف بمستقبله. 
فهل أصيب أخنوش بلعنة جهة كلميم وادنون؟ وهل سينجح في ذلك لانقاذ نفسه وانقاذ صورة حزبه؟ الايام القادمة كفيلة بالجواب على هذه الاسئلة…

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا