لنشر مقالاتكم راسلونا عبر البريد الالكتروني : achwakaa.ma@gmail.com         بعد مجهودات المجلس الجماعي و باقي الشركاء : مير اللفت بسيدي افني تستفيد من مشروع تطهير السائل             إيقاف شخص هدد بـقطع رؤوس رجال الأمن بمكناس             بيان تضامني مع طالبات صحراويات بعد منعهن من الدخول و التسجيل بالحي الجامعي بالرباط             حريق يأتي على نخيل واحة تغمرت بكلميم (صورة)             إيقاف ثلاثة أشخاص بتهمة السرقة بالعيون             '' آش واقع '' تعزي عائلة '' يارى '' بالعيون في وفاة ابنهم '' سيدي أحمد يارى ''             قاصر يقود سيارة والديه و يتسبب في حادثة سير خطيرة بعدما صدم سيارة و واجهة منزل بكلميم (صورة)             بالصورة: إنهيار جزء من قنطرة وادي الساقية الحمراء بالعيون يهدد بوقف حركة السير بالطريق المؤدية إلى طانطان             عاجل: العثور على جثة عشريني ببوجدور … و الأمن يوقف الجاني             فضيحة بيئية تنذر بالخطر في ضواحي سيدي افني (صورة)             بوعيدة يقود حركة تصحيحية داخل التجمع الوطني للأحرار             درك تيزنيت يحبط محاولة للهجرة السرية ويحجز سيارتين و محرك قارب             صادم : وحش ادمي يقتحم بيت أرملة عجوز ليلا ويغتصبها بوحشية بجماعة الكفيفات بأولاد تايمة             في غياب الحراسة: أطفال يسبحون في وادي الساقية الحمراء بالعيون (صورة)             عاجل: العثور على جثة ثلاثيني بسد المسيرة بوادي الساقية الحمراء بالعيون (صورة)             عدسة كاميرة مستشفى الهاروشي تبين لحظة سرقة الرضيعة من المستشفى            قراءة خاشعة للمقرئ عبد الصمد ناصيري من الراشيدية            اختراع لتسهيل عملية جني التمور من الجنوب الشرقي            مشاهد من الأطلس المتوسط            بعد انتشار فيديو تصوير نساء عاريات داخل حمام شعبي، جمعيات حقوقية نسائية تطلق حملة " ممنوع الهاتف في الحمام "            حكومة العثماني تستفز الشعب المغربي و تهدي أيباد ب 8800 درهم للبرلمانيين            صورة نادرة لأول سيارة إسعاف في التاريخ            صورة ملمع الأحذية الصغير التي أثارت إعجاب الفيسبوكيين            ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية بقناة العيون الجهوية ؟           
الأربعاء 26 سبتمبر 2018 | 06:24صباحا ً - بتوقيت العيون




أضيف في 15 شتنبر 2018 الساعة 18:44

وزارة الاتصال تحذر المواقع الإلكترونية من نشر التعليقات المسيئة و تحثها على الالتزام بمبادئ المهنية في ممارسة العمل الصحفي


آش واقع / و م ع 

دعت وزارة الثقافة والإتصال - قطاع الإتصال كافة المنابر الإعلامية الإلكترونية، إلى السهر على تنزيل مقتضيات قانون الصحافة والنشر ، بخصوص المعلومات والادعاءات الزائفة الواردة ضمن التعليقات على الخبر .
وجاء، في بلاغ للوزارة اليوم السبت، أنه "انطلاقا من ضمانات ممارسة العمل الصحفي التي يكفلها الدستور، لاسيما تلك المتعلقة بحرية الصحافة والحق في الولوج إلى مصادر الخبر والحصول على المعلومات من مختلف المصادر، باستثناء المعلومات التي تكتسي طابع السرية، واستحضارا للقواعد المتعلقة بحماية الحقوق ذات الطابع الشخصي وتلك المرتبطة بأخلاقيات المهنة، تحرص وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الاتصال، على تنزيل سليم للمكتسبات الحقوقية وللقواعد القانونية المرتبطة بالقطاع، عبر تفعيل مقتضيات التصدي للأخبار الكاذبة والوقائع غير الصحيحة ".
وإذ تؤكد الوزارة ،يسجل البلاغ، على أن حرية خدمات الصحافة الإلكترونية مكفولة ومضمونة، فإنها تذكر بأن تعليقات زوار الصحيفة الإلكترونية تخضع لمبدأ الحرية والمسؤولية، وأن مدراء النشر ملزمون بعدم نشر أي محتوى يعد جريمة طبقا للقانون، مع وجوب سحب التعليقات في حالة ثبوت الإساءة. ولهذا الغرض، يضيف المصدر ، يضع مدراء النشر في الحيز المخصص للمساهمات الشخصية لمستعملي شبكة الانترنيت وسائل ملائمة لمراقبة المضامين غير المشروعة، التي من شأنها تسهيل عملية الحجب وجعل الولوج إليها مستحيلا، تطبيقا لمقتضيات المادة 36 من القانون المنظم لذلك.





و أكدت الوزارة أنه " لهذا الغرض، وبموجب قانون الصحافة والنشر، تدعو الوزارة كافة المنابر الإعلامية الالكترونية، إلى السهر على تنزيل مقتضيات القانون المذكور، عبر حجب المعلومات والادعاءات الزائفة الواردة ضمن التعليقات على الخبر " .
وفي نفس السياق، حثت الوزارة على الالتزام بمبادئ المهنية في ممارسة العمل الصحفي، "إدراكا منها بحجم المسؤولية الملقاة على عاتق الجسم الصحفي، التي تفرضها حاجة المجتمع إلى المعلومة والمعرفة والتعبير الحر عن الرأي، وكذلك تكريسا لإعلام حر ونزيه ومتعدد ومسؤول ومهني، يقوم بدوره المحوري في مواكبة الاختيار الديمقراطي كثابت من ثوابت البلاد" .

 



شاركو بتعليقاتكم
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




شاهد أيضا